سامسونج للإلكترونيات تعلق الشحنات إلى روسيا وسط أزمة أوكرانيا

قالت الشركة يوم السبت إن شركة سامسونج أوقفت الشحنات إلى روسيا بسبب “التطورات الجيوسياسية” ، حيث قطعت الشركات الكبرى بما في ذلك شركة آبل العلاقات مع البلاد بسبب غزوها لأوكرانيا، عملاق التكنولوجيا الكوري الجنوبي هو أكبر صانع لرقائق الذاكرة في العالم والرائد في بيع الهواتف الذكية في روسيا.

وقالت سامسونج في بيان “بسبب التطورات الجيوسياسية الحالية ، تم تعليق الشحنات إلى روسيا”، واضاف “نواصل بنشاط مراقبة هذا الوضع المعقد لتحديد خطواتنا المقبلة”، يأتي القرار في الوقت الذي قطعت فيه الحكومات الغربية والمنظمات الرياضية والشركات الكبرى قرار روسيا وفرضت عليها عقوبات بسبب الهجوم المدان دوليًا على جارتها.

سامسونج تمتلك سوقا للهواتف في روسيا اكبر من ابل

samsung

 

قبل اعلان شركة سامسونج، ارسل ميخايلو فيدوروف، الذي يشغل منصب نائب رئيس الوزراء الاوكراني ويشرف علي العنليات الرقمية، رسالة الي نائب رئيس سامسونج لحث عملاقة التكنولوجيا الكورية علي التوقف مؤقتا عن تقديم الخدمات الي روسيا، وقال فيدوروف في رسالة: نعتقد ان مثل هذه الاجراءات تحفز السكان و الشباب النشطين في روسيا علي وقف العدوان العسكري المشين بشكل استباقي، نحن بحاجة الي دعمكم.

تتحكم شركة Samsung في ما يزيد قليلاً عن 30 بالمائة من حصة سوق الهواتف الذكية في روسيا ، وفقًا لـ Bloomberg News – أربعة بالمائة من إجمالي إيرادات الهواتف الذكية العالمية لعملاق التكنولوجيا، شكلت مبيعات أشباه الموصلات في روسيا ، بدورها ، أقل من 0.1 بالمائة من أرباح سامسونغ ، وفقًا لتقرير صادر عن شركة Hana Financial Investment، كما أعلنت كوريا الجنوبية ، وهي حليف أمني رئيسي للولايات المتحدة.

هذا الأسبوع أيضًا أنها ستمنع المعاملات المالية مع البنوك الروسية الكبرى والشركات التابعة لها الخاضعة لعقوبات أمريكية، تتبرع سامسونج أيضًا بمبلغ 6 ملايين دولار، بما في ذلك مليون دولار في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية بالإضافة إلى التبرعات الطوعية من الموظفين ، من أجل “الدعم الفعال للجهود الإنسانية” واللاجئين في المنطقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.